الرئيسية » مجتمع » المسؤولية البيئية في صلب اهتمامات المدرسة الوطنية للهندسة المعمرارية بمراكش

المسؤولية البيئية في صلب اهتمامات المدرسة الوطنية للهندسة المعمرارية بمراكش

مراكش بوست :

بمناسبة  احتضان مدينة مراكش للقمة العالمية للمناخ COP 22، تجدد المدرسة الوطنية للهندسة المعمارية بمراكش التزامها المناخي التام
يرغب في تأكيد التزامه المناخي التام ، من خلال مواكبتها للتطورات التي يعرفها قطاع البناء والعمران .

وفي هذا الصدد نظمت المدرسة  لقاء بالمساحة الخضراء  بقرية الكوب   “مساحة حرة للمناخ والموئل المستدام”  مع وزارة التعمير واعداد التراب الوطني وحضره  أكثر من مائة شخصية من خلفيات مختلفة، العلوم، والأعمال التجارية، والمجتمع المدني، والمهندسين المعماريين والمهندسين والأكاديميين وطلاب الهندسة المعمارية من المؤسسات العمومية وخاصة ،  الى جانب ممثلي المؤسسات الإقليمية والمحلية العاملة في مجالات التدريب والبناء والتنمية، بما في ذلك جهة مراكش آسفي،  وكذلك شخصيات من عالم الثقافة.

كما افتتح وزير التعمير واعداد التراب الوطني السيد ” إدريس مرون “وقائع هذا العرض بحضور مدير مدرسة  الوطنية للهندسة المعمارية السيد عبد الغني الطيبي  ، اذ اشاد بالمجهودات  التي اتخذت لتوحيد الجهود وتأكيد الدعوة على السلوك البيئي السليم وبدور  هذه المؤسسة الفتية في التعليم العالي، في مجال المعمار ، وقدرتها على إعادة تأهيل و التدريب في  استحضار أهداف التنمية المستدامة مع البيئة والحياة البشرية .

img-20161114-wa0020 img-20161114-wa0018 img-20161114-wa0009

img-20161114-wa0026

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*