الرئيسية » 24 ساعة » رفعو شعارات تنادي باسقاط التعاقد…وشلل شبه تام في مدارس اقليم شيشاوة

رفعو شعارات تنادي باسقاط التعاقد…وشلل شبه تام في مدارس اقليم شيشاوة

محمد وعزيز/شيشاوة :

نجح صباح اليوم الخميس 14 مارس الجاري،التنسيق الاقليمي بشيشاوة “لأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد”،معية التنسيق النقابي الخماسي، النقابة الوطنية للتعليم cdt ،الجامعة الحرة للتعليم ugtm،النقابة الوطنية للتعليم fdt،الجامعة الوطنية للتعليم umt،الجامعة الوطنية للتعليم fne،و”أساتذة الزنزانة 9″ وهيئات سياسية وحقوقية وفعاليات المجتمع المدني،في شل غالبية المؤسسات التعليمية عبر عمالة اقليم شيشاوة اقليم شيشاوة،حيث امتلاءت شوارع مدينة شيشاوة بامواج بشرية من نساء ورجال التعليم والتي اكتسحت أيضا بتلاميذتهم والذين ساروا في مسيرة احتجاجية حاشدة جابت طولا وعرضا مدينة شيشاوة تنادي باسقاط نظام التعاقد وضد التهميش وضد التلاعب بمصيرهم وبمصير المدرسة العمومية.


المسيرة انطلقت من امام المديرية الاقليمية لوزارة التربية الوطنية بشيشاوة مرورا بمقر عمالة اقليم شيشاوة، حيث رفع المحتجون شعارات ضد وزارة التربية الوطنية ورئاسة الحكومة ابرزها “الشعب يريد إسقاط التعاقد”، “الأستاذ يريد الإدماج”، “الإدماج أو التصعيد”، “لا لا تم لا، نرضخ لهاد المهزلة” وطالبين بوضع حد لنظام التعاقد، وهو ما اعتبره المحتجون نظاماً يندرج ضمن توجه نحو خصخصة المدرسة العمومية، كما طالب المحتجون بدمجهم نهائياً في نظام الوظيفة العمومية، عوض تشغيلها خلال فترة التعاقد التي تدوم عامين، معتبرين التوجه الجديد خطأً تاريخياً. لتشل بذلك غالبية المؤسسات التعليمية عبر تراب اقليم شيشاوة بأطورها التعليمية الثلاثة (الابتدائي والاعدادي والثانوي).
وقال مصطفى الفكاني الكاتب الاقليمي للنقابة الوطنية للتعليم fdt في اتصال مباشر مع موقع مراكش بوست على ان النقابة الوطنية للتعليم fdtتؤكد رفضها لمقترحات الحكومة حول نظام موظفي الاكاديميات وتتمسك بضرورة ادماج الاساتذة الذين فرض عليهم التعاقد وحل كل ملفات الفئات المتضررة واكد على تضامن النقابة المطلق مع جميع المعارك العادلة والمشروعة التي تخوضها الشغيلة التغليمية بمختلف فئاتها دفاعا عن الحقوق وصونا للمكتسبات والكرامة وجودة ومجانية التعليم العمومي.وتحمل الوزارة الوصية مسؤولية تاجيج الوضع ورفع منسوب التوتر والاحتقان في الساحة التعليمية ونطالب الحكومة بالتفاعل الايجابي مع ملفات الشغيلة التعليمية بكل فئاتها.

. واعتبر مصطفى فكاني ان اضراب النقابات جاء نتيجة حالة الاحتقان التي وصل إليها التعليم المغربي في ظل عدم وجود أي مؤشرات تبشر بقرب حل الملفات العالقة منذ سنوات .
الإضراب الذي جاء بناء على دعوة من التنسيق الاقليمي بشيشاوة لاساتذة التعاقد والتنسيق الخماسي والذي يضم 5 نقابات تعليمية كبرى،وتقول مصادرنا أنه عرف وفقا للمعطيات الأولية نجاحا كبيرا جدا، حيث وصلت نسبة الانخراط فيه في عدد من المؤسسات إلى 90 في المائة.
وفي نفس السياق فمن المنتظر أن تخوض الشغيلة التعليمية إضرابا آخرا سيمتد هذه المرة لثلاثة أيام متتالية في 26 و27 و28 من مارس الجاري .
وعزيز محمد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *