الرئيسية » 24 ساعة » تونس تدخل حالة غموض لمعالجة شغور الرئاسة في حال وفاة السبسي

تونس تدخل حالة غموض لمعالجة شغور الرئاسة في حال وفاة السبسي

في إطار التطورات الدراماتيكية التي تشهدها تونس منذ فجر اليوم الخميس، بدء بالعمليات الارهابية الثلاث مرورا بالإعلان عن نقل الرئيس التونسي إلى المستشفى في حالة حرجة، قال مكتب الرئاسة في بيان لاحق أنها حرجة للغاية، دعا رئيس البزلمان التونسي قبل قليل إلى اجتماع لرؤساء الكتل البرلمانية.
كل ذلك بموازاة خروج مظاهرات إلى الشارع منددة بالإرهاب واستنفار أمني سواء على مستوى الأجهزة الأمنية أو على مستوى الجيش.
ومع أن رئاسة مجلس النواب التونسي لم تفصح عن موضوع الإجتماع الطارئ الذي دعت اليه، إلا أن الحالة الحرجة للرئيس قد تكون الموضوع الأبرز للتداول في هذا الاجتماع.
فاحتمال تطور الوضع الصحي الحرج للرئيس التونسي،سيطرح إشكالا على تونس لم يعالجه دستور ما بعد بنعلي، خاصة في الحالة التي وجدت تونس عليها نفسها اليوم بشكل مفاجئ.
ويتعلق الأمر بمعالجة حالة الفراغ بوفاة الرئيس، بتزامن مع نهاية صلاحية رئيس مجلس النواب الذي يفترض أن يتولى المنصب الرئاسي لفترة انتقالية.
وللعلم فان،احتمال وفاة باجي قايد السبسي، والذي تحدثت عنه تسريبات غير مؤكدة، هو أيضا القائد الأعلى للقوات المسلحة، بما سيجعل الشغور مزدوجا بانتظار الإنتخابات التي تم تحديدها سلفا لشهر نوفمبر القادم.
لذلك سيكون حل هذا الإشكال باجتهادات دستورية في غياب حسم لهذه الإشكالية بنص واضح في الدستور التونسي.ولربما هذا ما سيكون مطروحا اليوم على الاجتماع الذي دعا ليه رئيس الرلمان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *