الرئيسية » 24 ساعة » تلوث مياه الشرب يهدد صحة المواطنين بمدينة شيشاوة

تلوث مياه الشرب يهدد صحة المواطنين بمدينة شيشاوة

محمد وعزيز/شيشاوة:

تعيش جميع احياء مدينة شيشاوة منذ صباح اليوم الثلاتاء 08 أكتوبر الجاري، معاناة حقيقية مع الرائحة الموجودة بالماء الشروب، متهمة المكتب الوطني للماء الصالح الشرب المكلف بهذه المادة الحيوية بتجاهل مطالبها لإيجاد حل مناسب ومعقول لهذا المشكل.

وعبّر عدد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، عن غضبهم مما أسموه “استهتار المكتب الوطني للماء والكهرباء بصحة ساكنة المدينة”؛ وذلك من خلال “تعدد مثل هذه الحالات في تزويد الساكنة بماء غير صالح للشرب”، بتعبيرهم، بالإضافة إلى ما سموه “المعاناة المتكررة مع المذاق الكريه للماء الشروب”.

وتساءل رواد مواقع التواصل الإجتماعي: “هل القائمين على تدبير شؤون المكتب الوطني للماء الشروب بمدينة شيشاوة يستعملون مياه الصنابير أم المياه المعدنية خوفا على صحتهم وصحة أبنائهم؟”، كما استغربو أيضا التزام الصمت إزاء هذا الوضع الخطير من قبل القائمين على تدبير الشأنين المحلي والإقليمي، محملا إياهم المسؤولية الكاملة في الرائحة الكريهة لمياه الشرب والأمراض المزمنة التي قد تسببها هذه المادة لعدد من الأسر والعائلات، خصوصا الشيوخ منهم والأطفال الصغار.
وطالبو ايضا، الوزارة المكلفة بالماء والمدير العام للمكتب الوطني للماء بضرورة زيارة المنطقة من أجل إيجاد حلول ملموسة لإنهاء معاناتها مع هذا المشكل الذي يؤرقها، وقالو إن “المسؤولين المحليين أهملوا هذا الموضوع ولم يعطوه ما يستحقه من أهمية”، مضيفة: “بغينا المسؤولين يشربوا معنا هاد الماء باش إلى مرضنا نمرضوا كاملين”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *