الرئيسية » 24 ساعة » اية مقاربة لتمكين النساء من الثمثيلية داخل المؤسسات السياسية؟ محور دورة تكوينية بمراكش

اية مقاربة لتمكين النساء من الثمثيلية داخل المؤسسات السياسية؟ محور دورة تكوينية بمراكش

في إطار سلسلة الدورات التكوينية التي تنظمها النساء الحركيات تحت إشراف رئيستها نزهة بوشارب، احتضنت دار المنتخب بمراكش اول امس الجمعة. دورة تكوينية تحت عنوان ” أية مقاربة لتمكين تمثيلية النساء في المؤسسات السياسية”.
وقد حضر هذا اللقاء التنظيمي المنظم بشراكة مع منظمة كونراد الألمانية،عضوا المكتب السياسي لحزب الحركة الشعبية وفاء بوعمري و عادل السباعي ،إلى جانب عزيزة بوجريدة نائبة رئيسة منظمة النساء الحركيات وكعيمة مازي الرئيسية السابقة للمنظمة ،و بعض عضوات المكتب التنفيدي والمكتب الاقليمي للمنظمة بمراكش و مجموعة من النساء الحركيات.

وحسب تصريح عزيزة بوجريدة نائبة رئيسة منظمة النساء الحركيات ،والمنسقة الجهوية لنفس الهيئة النسائية، فالنشاط المذكور ينخرط ضمن مجموعة من الدورات التكوينية بباقي الجهات التي سطرتها المنظمة الحركية في برنامجها السنوي من أجل تكريس شعار المشروع ” engageons nous pour plus de femmes en politique au Maroc et au Benin” بهدف مواكبة المرأة السياسية على المستوى الوطني.
ويذكر أن منظمة النساء الحركيات تعد -حسب الملاحظين والمهتمين بالشأن السياسي -من أهم الهيئات السياسية الأكثر دينامية داخل حزب الحركة الشعبية ، بالنظر للأطر النسائية التي تستقطبها ،وتسطيرها لبرنامج عمل سنوي يستهدف المرأة المغربية بمختلف مواقعها الاجتماعية والمهنية ، في أفق إقحام أكبر عدد منهن في العمل السياسي ، ومواكبتهن على مستوى التكوين والتاطير والتحسيس بأهمية المشاركة السياسية للمرأة في النسيج السوسيومهني والسياسي الوطني ، حيث تستعد منظمة النساء الحركيات عقد ملتقى جهوي لهذه الغاية يوم 22 من الشهر الجاري بدار المنتخب بمدينة مراكش.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *