الرئيسية » 24 ساعة » مراكش: وزيرة السياحة والنقل الجوي تشرف على انطلاق الاسبوع الوطني للصناعة التقليدية

مراكش: وزيرة السياحة والنقل الجوي تشرف على انطلاق الاسبوع الوطني للصناعة التقليدية

عبد الكريم علاوي 📸 عبد الصادق بومكاي :

أشرفت نادية فتاح العلوي، وزيرة السياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي، صباح اليوم الإثنين 13 يناير الجاري على إعطاء انطلاقة الاسبوع الوطني للصناعة التقليدية في نسخته السادسة المنظم بمدينة مراكش خلال الفترة الممتدة من 16 يناير الى ال 26 منه.
وحضر الى جانب وزيرة السياحة والنقل الجوي ، والي جهة مراكش آسفي و رئيس جهة مراكش آسفي وعدد من المنتخبين والشخصيات المدنية والعسكرية وممثلي الغرفة الصناعية وغرفة الصناعة التقليدية بجهة مراكش اسفي .

وقبل الافتتاح الرسمي لهذه التظاهرة المنظمة إلى غاية 26 يناير، تم تنظيم كرنفال انطلق من مقر مجمع الصناعة التقليدية الكائن  بشارع محمد الخامس وجاب  مختلف الشوارع الرئيسية للمدينة الحمراء  اعلانا منه  عن انطلاق  فعاليات الحدث  ودعوة الزوار لزيارة المعرض واكتشاف الموروث الفني للصناعة التقليدية المغربية والجمالية التي تميزها.

وستعرف الدورة السادسة للأسبوع الوطني للصناعة التقليدية المنظمة من طرف وزارة السياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي بشراكة مع دار الصانع مشاركة 1200 عارض وعارضة يمثلون  جهات المملكة الا  12 ، بهدف ترويج منتجاتهم  المشاركة من مختلف الاصناف ، نجارة النحاس النقش على الخشب الزليج الخياطة التقليدية …

وتختلف هذه الدورة  عن سابقاتها بتنظيمها في حلة جديدة وسياق جديد يرتكز على تخصيص فضاء  يمتد على مساحة 50 ألف متر مربع لفائدة 1200 عارض بمختلف فئاتهم من صناع ومقاولات الصناعة التقليدية وتعاونيات يتوسط فضاء كل جهة باب يجسد خصائصها الثقافية والحرفية، فضلا عن تخصيص فضاء يمتد على 600 متر مربع لعرض حرف وفنون الصناعة التقليدية المتميزة الراقية.  إضافة إلى  مشاركة عارضين اجانب  من افريقيا واوروبا وأسيا.وعقب حفل الافتتاح قالت وزيرة السياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي ، نادية فتاح العلوي، أن  هذا الحدث الوطني الهام  يُشكل مناسبة لتبادل التجارب بين مختلف الصناع التقليديين وأيضا  مناسبة لتقديم أفضل  منتوجاتهم المحلية وما أبدعت أناملهم في مختلف الأصناف والاحتكاك مع باقي الصناع  من جهات المملكة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *