24 ساعةجمعياتصحة وتغذيةعين على الفيسبوكمجتمع

مهنيو المستلزمات الطبية يدقون ناقوس الخطر لقرب فقدان معدات تخص مرضى القلب والفشل الكلوي والسرطان

المصطفى درعة

دق مهنيو المستلزمات الطبية بالمغرب ناقوس الخطر بسبب الفقدان الوشيك لبعض المستلزمات الحيوية من السوق الوطنية والتى تخص مرضى القلب ، السرطان و الفشل الكلوي، بسبب توقف النظام المعلوماتي لمديرية الصيدلة و الأدوية.

وأفادت الجمعية المغربية لمهنيي المستلزمات الطبية عبر صفحتها الرسمية على الفيسبوك، أن هذا التوقف الذي طال النظام المذكور منذ 5 من شهر فبراير المنصرم، نتج عنه توقف تسجيل المستلزمات الطبية، وهو الأمر الذي أثرعلى المخزون من هاته المواد مما ينذر بالخطر الوشيك الذي يتهدد المرضى.

وأضاف ذات المصدر، أن مهنيي القطاع غير مسؤولين عن النقص الوشيك لهاته المعدات في ضل غياب أرقام دقيقة تخص المخزون المتبقي بمخازن المستوردين. فيما طالب مهنيون بضرورة التدخل العاجل والفوري للحكومة لحل هذا المشكل، الذي كان سببا في توقف دخول المعدات المستوردة للتراب الوطني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى