advertisement ads
24 ساعةرياضةسلايدرمجتمع

قرار فتح الحارثي في المخاض ورمي الكرة في يد السلطة المحلية…

عبد الكريم علاوي:

يبدو أن  إعادة افتتاح ملعب الحارثي  أمام  وجه الفرق المراكشية ،خلال مرحلة إياب  الموسم الكروي الجاري ، لا زال في المخاض  والمخاض سيكون عسيراً.

واستبشر  المتتبع للشان الكروي بمدينة مراكش خيرا بعد الزيارة  التي قادت  لجنة مختلطة  مكونة من المجلس الجماعي لمراكش  وخلية امن الملاعب وممثلي السلطات المحلية  ، للوقوف على مدى جاهزية “مسرح احلام المراكشيين” ، والتي كانت في مهمة رفع تقرير مفصل للجهات المخول لها البت في قرار الفتح  من عدمه بعد دراسة كل الحيتيات  المرتبطة  بهذا الملف.

وتبقى  فرضية الافتتاح  مؤقتا  واردة  على اعتبار  استمرار  غياب الجماهير  عن المدرجات  بعد  تردي  الوضعية  الوبائية بالمغرب نتيجة انتشار المتحور الجديد للفيروس ، العامل الذي سيكون مؤثر في القرار.

من جانب اخر يبدو ان المجلس الجماعي لمراكش في شخص رئيسة  الجماعة فاطمة الزهراء  المنصوري  لا ترى مانعا  في إعادة  افتتاح الحارثي ،ويبقى القرار بشرط  تأشير السلطات المحلية بولاية جهة مراكش ، الجهة  المخول  لها الترخيص من عدمه ، وبالتالي تكون  جماعة مراكش رمت الكرة في شباك السلطات المحلية.

وبعد هذا وداك تبقى  الرياضة المراكشية في قسم الإنعاش تنتظر  الطبيب المنقد للخروج  للتنفس الطبيعي  وسط مدينة مناخها  واجوائها  صالحة  لممارسة الرياضة وتحقيق الإنجازات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي من النسخ