advertisement ads
24 ساعةمجتمع

عاجل..الوزارة الوصية تتوصل لهذا الحل بشأن إغلاق المجازر بإقليم الحوز(وثيقة)

المصطفى درعة

أفاد مصدر مطلع لجريدة مراكش بوست، عن التوصل إلى حل مؤقت بخصوص، إغلاق المجازر الجماعية بمناطق تمصلوحت، سبت دار جديدة، لوداية و سيد زوين، خلال لقاء جمع صبيحة اليوم 25 يناير الجاري، بين وزير الفلاحة محمد الصديقي و رئيس فريق التجمع الوطني لللأحرار و النائب البرلماني عن الدائرة التشريعية المنارة عبد الواحد الشفاقي.

وقد خلصت مخرجات هذا الإجتماع، إلى منح مهلة للجماعات السالفة الذكر إلى غاية متم شهر شتنبر القادم، من أجل إعادة تأهيل مجازرها الجماعية وفق الشروط  التقنية المطلوبة، وبالموازاة مع ذلك سيتم تشكيل لجان مشتركة بين الجماعات المعنية و مكتب السلامة الصحية من أجل تتبع أشغال عملية تأهيلها وفق المواصفات التي حددها المكتب المذكور.

وقد سبق لرؤساء الجماعات الأربع المعنية، أن راسلوا وزير الفلاحة والصيد البحري بحر الأسبوع المنصرم، إثر القرار الذي إتخدته  السلطات المختصصة  بإغلاق مجزرة تمصلوحت، سبت دار جديدة، الأوداية و سيد الزوين، والعمل على توجيه الجزارين للعمل بالمجزرة الجديدة بالسويهلة، مما إضطر معه مهنيو القطاع إلى قطع مسافة طويلة للإنتقال للمجرزة الجديدة بمنطقة السويهلة، وما سيترتب عنه من مصاريف نقل الذبائح وبعد ذلك توصليها لنقط البيع مما سيأثر سلبا على المستهلك من خلال الزيادة في ثمن اللحوم جراء هذه المصاريف الزائدة.

وإلى ذلك، دخل رؤساء الجماعات الأربعة التي تقع فيها المجازر المذكورة، على الخط من خلال مراسلة وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه و الغابات من أجل التدخل العاجل و الفوري لحل مشكل هذا الإغلاق الذي سيتسبب في تشريد العشرات من العائلات. وذلك من خلال تدخل المصالح المختصة من أجل العمل على تأهيلها و إعادة صيانتها من أجل تطويرها و بالموازات مع ذلك منح مهلة كافية لمجالس الجماعات السالفة الذكر من لإعادة تجهيزها وفق المعايير المناسبة، مع الأخد بعين الإعتبار وضعية الجماعات ذات الإمكانيات المحدودة. هي النتيجة التي خلص لها إجتماع اليوم مع الوزير.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي من النسخ