advertisement ads
24 ساعةسلايدرسياسةمجتمع

المجال الحقوقي يتعزز بتأسيس المكتب الجهوي للمنظمة الوطنية لحقوق الانسان و الدفاع عن الحريات بجهة مراكش/آسفي

في اطار الدينامية التي تعرفها المنظمة الوطنية لحقوق الانسان و الدفاع عن الحريات بالمغرب  تم أمس  الأحد 20  مارس الجاري تأسيس المكتب الجهوي للمنظمة بجهة مراكش /اسفي، و عرف الجمع  حضور عدة فعاليات من الوسط الحقوقي و الجمعوي بالمنطقة بالإضافة الى بعض المستشارين الجماعيين ببعض الجماعات الحضرية والقروية التابعة لعمالة مراكش ، حيث تم التطرق الى بعض الإكراهات التي يعاني منها الفاعل الحقوقي بصفة خاصة و الفاعل الجمعوي بصفة عامة خلال مساره في الدفاع عن حقوق الانسان و الحريات العامة , وكذلك خلال مسيرة العمل الجمعوي الجاد و المسؤول.


كما عرف هذا الجمع العام التأسيسي إلقاء عرض حول “حقوق الانسان و الحريات العامة ” , من طرف الطالبة – فاطمة الهيمش – و هي طالبة في شعبة العلوم الإنسانية و باحثة في ميدان الحقوق و الحريات العامة , بينت من خلاله تاريخ حقوق الانسان و كذلك بعض التعاريف لحقوق الانسان و مجلالتها حسب النظريات الفكرية المتنوعة ….و أوضحت أهمية الحقوق و الحريات بصفة عامة والتي تتمثل في أنها من بين الركائز التي يقوم عليها النظام الديموقراطي في العصر الحالي.

وبينت من خلال هذا العرض بعض أنواع الحقوق كالحق في الحياة و الحق في الامن و الأمان و الحق في المشاركة السياسية…


بعد ذلك  تناول ياسين العثماني  الكلمة و الذي اعطى نبذة تعريفية عن المنظمة الوطنية لحقوق الانسان و الدفاع عن الحريات بالمغرب و أهدافها و تاريخها و قام بتوزيع ورقة تعريفية بالمنظمة على الحاضرين و مباشرة بعد ذلك تم فتح باب الترشح لرئاسة مكتب جهة مراكش /اسفي , حيث تقدم للترشح  ياسين العثماني بمفرده دون منافس و تم التصويت عليه بالإجماع , كما تم تكليفه من طرف الجمع العام بتكوين مكتب مسير للمنظمة بالجهة , و اختيار من يراهم قادرين على تحمل المسؤولية الى جانبه و عليه فقد كانت تشكيلة المكتب المسير للمنظمة بجهة مراكش/اسفي على الشكل التالي ꞉
1- الرئيس ꞉ ياسين العثماني .
2- نائبته ꞉ مريم اد مسعود .
3- امينة المال ꞉ زينب ايخيبي .
4- نائبتها ꞉ مريم العثماني .
5- الكاتب ꞉ محمد ايت الرامي .
6- نائبه ꞉ عبد الرزاق الداجي .
7- مستشار ꞉ الداجي السعيد .
و في نهاية الجمع تمت قراءة محضر الجمع العام على الحاضرين كما تم رفع برقية الولاء لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله و ايده .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي من النسخ