advertisement ads
24 ساعةسلايدرمجتمع

جامعة القاضي عياض تنافس على الجائزة الوطنية للدراسات والأبحاث حول ديناميات المجال الصحراوي

تنظم جامعة القاضي عياض، بشراكة مع جهة مراكش آسفي، الدورة الأولى من حفل تتويج الفائزين بالجائزة الوطنية للدراسات والأبحاث حول ديناميات المجال الصحراوي، يوم السبت 23 يوليوز الجاري بمركز الندوات التابع للجامعة.

وأوضح بلاغ للجامعة، أن لجنة تحكيم الجائزة التي ينظمها المركز الوطني للدراسات والأبحاث حول الصحراء توصلت بثمانية وعشرين ترشيحا مستوفيا للشروط الشكلية والموضوعية المطلوبة، مشيرا إلى أن اثني عشر منها في صنف الكتب، وستة عشر في صنف الأطروحات، تنتمي لخمس جامعات مغربية ويتعلق الأمر بجامعة القاضي عياض (ست أطروحات)، وجامعة محمد الخامس (ثلاث أطروحات)، وجامعة ابن زهر (ثلاث أطروحات)، وجامعة الحسن الأول (أطروحتان)، وجامعة ابن طفيل (أطروحة واحدة)، وجامعة محمد بن عبد الله (أطروحة واحدة).

وسيتضمن هذا الحفل، الذي تحضره شخصيات وطنية ودولية، توزيع شواهد تقديرية، ودرع الجائزة، ومكافأة نقدية للفائز(ة) بالمرتبة الأولى في صنفي الأطروحات والكتب، كماء جاء في إعلان الجائزة.

وتأتي هذه المبادرة، احتفالا بالذكرى الثالثة والعشرين لاعتلاء صاحب الجلالة الملك محمد السادس عرش أسلافه المنعمين، وانسجاما مع الرهانات المؤسساتية الرامية إلى مواكبة الجهود الدبلوماسية والتنموية في سياق موسوم بالكثير من المكاسب والتطورات الملموسة والمؤثرة إيجابا بالأقاليم الجنوبية للمملكة، ووعيا بأهمية البحث العلمي في رأس المال المادي واللامادي لجهات الصحراء المغربية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى