advertisement ads
24 ساعةرياضةسلايدرمجتمع

منتخب المغرب يبصم على أفضل انطلاقة في تاريخ المشاركة بنهائيات كأس العالم

و م ع :حقق المنتخب الوطني المغربي لكرة القدم، خلال مونديال “قطر 2022″، أفضل انطلاقة في تاريخ مشاركاته في نهائيات كأس العالم، بتحقيق تعادل وانتصار ثمينين في أول مباراتين.

ويسجل المنتخب المغربي في المونديال المقام حاليا في قطر المشاركة السادسة في تاريخه ضمن نهائيات كأس العالم، بعدما شارك في نسخ البطولة أعوام 1970 و1986 و1994 و1998 و2018.

ورغم وقوعه في مجموعة قوية خلال “مونديال قطر”، ضمت إلى جانبه منتخبات بلجيكا وكرواتيا وكندا، إلا أن “أسود الأطلس”، تحت قيادة الإطار الوطني وليد الركراكي، نجحوا في تأكيد قوتهم داخل المجموعة، وباتوا قاب قوسين من بلوغ دور ثمن النهائي، وذلك بعد الانطلاقة المميزة التي حققوها خلال الجولتين الأولى والثانية من دور المجموعات.

واستهل أصدقاء حكيم زياش مشوارهم في مونديال 2022 بانتزاع تعادل ثمين من وصيف الدورة السابقة كرواتيا بدون أهداف، برسم الجولة الأولى ضمن المجموعة السادسة، قبل أن يتغلب المنتخب الوطني اليوم على نظيره البلجيكي بنتيجة 2-0، ويتصدر ترتيب المجموعة حتى الآن برصيد 4 نقاط، قبل مباراته في الجولة الأخيرة أمام كندا يوم الخميس المقبل.

ولأول مرة في تاريخ مشاركات منتخب المغرب في كأس العالم ينجح في حصد 4 نقاط بعد مرور جولتين فقط من دور المجموعات؛ فضلا عن كونه انتقم لهزيمته أمام منتخب بلجيكا الذي فاز عليه قبل 28 عاما بهدف نظيف في دور المجموعات في مونديال 1994 بالولايات المتحدة.

ففي المشاركة الأولى للمغرب في كأس العالم في نسخته لعام 1970، خسر أول مباراتين في دور المجموعات أمام كل من ألمانيا الغربية بنتيجة 1-2، وبيرو بنتيجة 0-3، قبل أن يتعادل في الجولة الثالثة مع بلغاريا بنتيجة 1-1.

المشاركة الثانية لـ”أسود الأطلس” في المونديال كانت في نسخة 1986، حيث حقق المنتخب أفضل إنجاز له في كأس العالم إلى يومنا هذا، بعدما تمكن من التأهل إلى “دور الـ 16”. ورغم تأهله للدور ثمن النهائي، إلا أنه لم ينجح في حصد 4 نقاط خلال أول جولتين في دور المجموعات، كما فعل في مونديال 2022 الحالي، إذ تعادل المنتخب الوطني في مباراته الأولى بمونديال 1986 مع منتخب بولندا بدون أهداف، وفي الجولة الثانية تعادل كذلك بدون أهداف مع منتخب إنجلترا، ليحصد نقطتين فقط من الجولتين، قبل أن يفوز في الجولة الثالثة على البرتغال بنتيجة 3-1.

وفي المشاركة الثالثة للمغرب في كأس العالم عام 1994، خسر المنتخب الوطني مبارياته الثلاث في دور المجموعات أمام كل من بلجيكا بنتيجة 0-1، والسعودية وهولندا بنتيجة 1-2.

وفي نسخة المونديال عام 1998 في فرنسا، تعادل المغرب في مباراته الأولى مع النرويج بنتيجة 2-2، ثم خسر أمام البرازيل في الجولة الثانية بنتيجة 0-3، ليحصد نقطة وحيدة في الجولتين الأولى والثانية، قبل أن ينتصر في الجولة الأخيرة على اسكتلندا بنتيجة 3-0، ولكنه لم يتمكن من التأهل إلى “دور الـ 16” بعد فوز النرويج على البرازيل بنتيجة 2-1.

وفي النسخة الماضية من المونديال، عام 2018 في روسيا، خسر المغرب أول مباراتين في دور المجموعات أمام كل من إيران والبرتغال بنتيجة 0-1، قبل أن يتعادل في الجولة الثالثة والأخيرة مع إسبانيا بنتيجة 2-2.

وفي مونديال 2022، نجح المنتخب المغربي في تحقيق أفضل انطلاقة في تاريخ مشاركاته في كأس العالم بعدما جمع 4 نقاط من الجولتين الأولى والثانية، وأصبح في حاجة للتعادل فقط في مباراته الأخيرة أمام كندا لحجز مقعد في دور الـ 16 بلا الاتكال على أي حسابات تهم المباراة بين بلجيكا وكرواتيا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى